اخبار عالمية

حرب أوكرانيا تفاقم أزمة الجوع في أفريقيا

صوت بيروت

فاقمت الحرب في أوكرانيا من أزمة الجوع في شرق أفريقيا، وأدى الصراع إلى ارتفاع أسعار الغذاء في المنطقة التي تعتمد بقوة على المحاصيل الواردة من روسيا وأوكرانيا، التي تواجه في نفس الوقت أسوأ موجة جفاف منذ عقود، بحسب ما ذكرت صحيفة ”نيويورك تايمز“ الأمريكية.

وجاء في تقرير للصحيفة، أن ”الجفاف جاء في البداية، ما تسبب في تجفيف الأنهار، وحصد أرواح اثنين من أطفال رقية حسين أحمد، التي فرّت عائلتها من الجزء القاحل في جنوب غرب الصومال“.

وتابعت، ”ارتفعت أسعار الغذاء، حيث تجاهد رقية حالياً، حتى بعد انتقالها إلى أطراف العاصمة الصومالية، في الحفاظ على حياة طفليها الباقيين، حيث أشارت إلى أنه حتى مع جودهم في العاصمة فإنهم لا يملكون شيئاً“.

وأردفت أنه ”في جميع أنحاء شرق أفريقيا، تسبب تراجع نسبة الأمطار في معاناة أكثر من 13 مليون شخص من الجوع الشديد، ووصلت المحاصيل الموسمية إلى أدنى مستوياتها منذ عقود، ويملأ الأطفال المصابون بسوء التغذية المستشفيات، وتقطع العديد من العائلات مسافات طويلة للحصول على المساعدات“.

واستطردت الصحيفة: ”في إثيوبيا، حيث عرقلت الحرب الأهلية توصيل المساعدات إلى منطقة تيغراي في الشمال، انتشر انعدام الأمن الغذائي أكثر من أي وقت مضى خلال السنوات الست الماضية، ووصلت أمس الجمعة أول مساعدات غذائية إلى تيغراي خلال 3 أشهر“.

وأفادت ”نيويورك تايمز“ بأنه مع اندلاع الحرب في أوكرانيا، فإن الأزمة تفاقمت، مع ارتفاع أسعار الحبوب والوقود والأسمدة&#1548…

ما هو تقييمك؟

أخبار ذات صلة

1 of 1,084