الجزائر

تعويض أكثر من 1200 مربي ماشية وتشجير 11 مليون شجرة

جريدة الشرق الجزائر ي

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية” محمد عبد الحفيظ هني” أمس الثلاثاء أن مصالحه تبنت استراتيجية جديدة للوقاية ومكافحة الحرائق ترتكز على مبدأ تحسين الجهاز العملياتي من خلال خطة عمل متعدد القطاعات. وكشف وزير الفلاحة خلال إشرافه على تنصيب اللجنة الوطنية لحماية الغابات 2022 أنه تحسبا لحملة الوقاية ومكافحة الحرائق لسنة 2022 نصب القطاع جهازا عملياتيا مكونا من 401 برج مراقبة، 513 فرقة متنقلة، 63 شاحنة صهريج للتزويد بالمياه مع 3261 نقطة مياه و 1019 ورشة عمل بتعداد 9481 عون قابل للتجنيد في حالة الضرورة القصوى. وأوضح هني أنه تم وضع تحت تصرف المدير العامة لمحافظة الغابات في أواخر سنة 2021 ،  15 شاحنة صهريج للتزويد بالمياه و80 شاحنة من الوزن الخفيف مخصصة لمكافحة حرائق الغابات مما رفع عددها إلى 240 شاحنة، ما يسمح بتدعيم الأرتال المتحركة ليبلغ عددها الإجمالي 30 رتل متنقل. وعاد وزير الفلاحة  إلى حرائق الصائفة الماضية التي مست مناطق عديدة من الوطن، والتي نتج عنها خسائر بشرية ومادية بالإضافة إلى الإصابات بالحروق البليغة، كما أدت أيضا إلى إتلاف ما يزيد عن 100 ألف هكتار، على مستوى 21 وأكد هني أنه تم تعويض كل مربي الماشية المتضررين من هذه الحرائق على مستوى العشر ولايات المعنية بنفس الخسائر، أي أكثر من 1200 مربي ماشية بما يزيد عن 6 ألاف رأس من الماشية وتعويض مربي الدواجن بالمدخلات البيولوجية ومعدات التربية وكذا مربي النحل بأكثر من 69.000 خلية نحل وكذا كافة الفل…

ما هو تقييمك؟

أخبار ذات صلة

1 of 79