مصر

بعد واقعة مارينا صلاح.. أهم 5 معلومات يجب معرفتها عن حساسية الصبغة

الوطن

عقب واقعة وفاة مارينا صلاح ساركيس بأحد المستشفيات الخاصة بحي النزهة بمحافظة القاهرة، كثر الحديث حول حساسية الصبغة خاصة والتحسس من المركبات الكيميائية عامة وأصبح موضوعا يشغل الكثيرين.

تقدم «الوطن» أهم 5 معلومات حول حساسية الصبغة..

اختبار الحساسية لبيان مدى تفاعلها مع الجسم 

يتم إجراء اختبار الحساسية عن طريق حقن الشخص المقرر خضوعه لأشعة الصبغة بكمية قليلة من الصبغة للتعرف إذا كان الشخص يعاني بالفعل من حساسية الصبغة أم لا وهذا ما لم يحدث مع مارينا صلاح.

علاج تفاعلات مادة الصبغة مع الجسم 

فى حالة حدوث تفاعل بين الجسم ومادة الصبغة يجب الحقن بمواد موسعة للشعب الهوائية  حيث تعمل تلك المواد  على ارتخاء أنابيب الرئتين  ، مما يسمح بالتنفس بسهولة.

أنواع حساسية الصبغة والتفاعل معها 

يوجد نوعان لحساسية الصبغة وفقا لدرجة تفاعل كل إنسان معها وهما الحساسية  المعتدلة للصبغة و تكون أعراضها القيء الشديد ، والتورم والحكة واحمرار الجلد وتفاعلاته، ويتم التدخل الطبي به وفقا لدرجة العرض ومدتة. وحساسية الصبغة الصبغة الشديدة أو المفرطة و أعراضها شديدة ومتواصلة منها على سبيل المثال  القيء الشديد وصعوبة التنفس والتورم والقشعريرة وسرعة ضربات القلب وتشنجات والسكتة القلبية. حيث إنها تعد حالة طوارئ حيث من الممكن أن تودي إلى الوفاة مباشرة 

آلية عمل الصبغة بالحالات المرضية 

 تعتمد أشعة الصبغة على مادة «الفلورسين» حيث يتم حقنها للمر…

ما هو تقييمك؟

أخبار ذات صلة

1 of 550