الإقتصاد

الأسهم السعودية ترتفع بدعم تفاؤل المستثمرين .. لا تراجعات لأكثر من أسبوع منذ 3 أشهر

صحيفة الاقتصادية

ارتفعت الأسهم السعودية خلال الأسبوع 199 نقطة، 1.5 في المائة، لتغلق عند 13733 نقطة. بينما مؤشر “إم تي 30″، ارتفع 36 نقطة بنسبة 1.9 في المائة، ليغلق عند 1938 نقطة.

جاء الارتفاع عبر معظم القطاعات على الرغم من تراجع كثير من الأسهم، حيث تراجع 118 سهما مقابل مائة سهم مرتفع.

ياتي الأداء الإيجابي قبل توقف السوق لإجازة عيد الفطر المبارك، ما يظهر تفاؤل المتعاملين تجاه أداء الشركات بعد الإجازة، إضافة إلى التوقعات الإيجابية لنتائج الشركات في الربع الأول.

وتقريبا، لم تتراجع السوق، منذ ثلاثة أشهر، لأكثر من أسبوع، وهذا يعكس الزخم الإيجابي للسوق، ما يدفعها إلى مزيد من الارتفاع وصولا إلى مستويات 14 ألف نقطة.

الأداء العام للسوق

افتتح المؤشر العام الأسبوع عند 13534، حيث تداول بين الارتفاع والانخفاض، إذ كانت أدنى نقطة عند 13371 نقطة فاقدا 1.2 في المائة، بينما الأعلى عند 13765 نقطة رابحا 1.7 في المائة، وفي نهاية الأسبوع، أغلق عند 13733 نقطة رابحا 199 نقطة بنسبة 1.5 في المائة.

وتراجعت قيم التداول 8 في المائة بنحو 3.3 مليار ريال، لتصل إلى 38.3 مليار ريال، بينما الأسهم المتداولة تراجعت 13 في المائة بنحو 111 مليون سهم، لتصل إلى 765 مليون ريال، أما الصفقات، فتراجعت 5 في المائة بنحو 95 ألف صفقة، لتصل إلى 1.7 مليون صفقة.

أداء القطاعات

تراجعت ثمانية قطاعات مقابل ارتفاع البقية، حيث تصدر المتراجعة “تجزئة السلع الكمالية” بنسبة 3.3 في المائة، يليه “الأدوية” بنسبة 2.7 في المائة، وحل ثالثا “السلع طويلة الأجل” بنسبة 1 في المائة.

بينما تصدر المرتفعة “الطاقة” بنسبة 4.2 في المائة، يليه “الاستثمار والتمويل” بنسبة 2.8 في المائة، وحل ثالثا “الاتصالات” بنسبة 2.4 في المائة.

وكان الأعلى تداولا “المواد الأساسية” بنسبة 27 في المائة بقيمة 10.3 مليار ريال، يليه “المصارف” بنسبة 25 في المائة بقيمة 9.9 مليار ريال، وحل ثالثا “الطاقة” بنسبة 7 في المائة بقيمة 2.7 مليار ريال.

أداء الأسهم

تصدر المرتفعة “علم” بنسبة 23 في المائة، ليغلق عند 275.20 ريال، يليه “أمانة للتأمي&#160…

ما هو تقييمك؟

أخبار ذات صلة

1 of 149