السياسة

إجلاء مدنيين من ماريوبول.. وتبادل أسرى بين أوكرانيا وروسيا

عربي21

أعلنت أوكرانيا عن إجلاء بضعة آلاف من ماريوبول، بعد التوصل إلى اتفاق مع روسيا لوقف إطلاق النار في المدينة، فيما تمكنت كييف من استعادة 89 أسيرا من قواتها، اعتقلتهم قوات موسكو في وقت سابق.

وأعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في شريط فيديو بُثّ مساء الجمعة، عن إجلاء أكثر من 3000 شخص من ماريوبول الواقعة في جنوب شرق أوكرانيا وتُحاصرها القوات الروسية، في أعقاب إعلان وقت إطلاق النار.

 

وقال زيلينسكي: “اليوم (الجمعة) عملت الممرات الإنسانية في ثلاث مناطق: دونيتسك ولوغانسك وزاباروجيا. تمكنّا من إنقاذ 6266 شخصا، بينهم 3071 من ماريوبول”.

وذكر بيان صادر عن رئاسة الأركان الأوكرانية، أنه “تم إجلاء قرابة الـ2000 مدني إلى المنطقة الآمنة في اليوم الأخير عبر 40 حافلة ومركبة خاصة، حيث تحاول القوات الروسية فرض السيطرة الكاملة على المدينة وتواصل نشر مدفعيتها هناك”.

وأشار البيان إلى أن عملية إجلاء المدنيين من ماريوبول تزداد صعوبة مع مرور الوقت، حيث وصل الوضع الإنساني إلى مرحلة حرجة، مؤكدا أن المدينة ما زالت تحت سيطرة الجيش الروسي جزئيا.

من جهة أخرى، قال عمدة مدينة ماريوبول، فاديم بويشينكو، إنه “وفقا لدراسات تقييم الأضرار، فستكون هناك حاجة إلى 10 مليارات دولار على الأقل لإعادة إعمار البنية التحتية لماريوبول التي دمرت بالكامل”.

تبادل أسرى

وأعلنت أوكرانيا عن استعادة 86 من جنودها في إطار عملية تبادل أسرى مع روسيا، دون تحديد عدد الروس الذين سلمتهم لموسكو.

وقال المدير المساعد لمكتب الرئاسة الأوكرانية، كيريلو تيموشنكو، على “تليغرام”، إن “عملية تبادل الأسرى شملت 86 جنديا أوكرانيّا بينهم 15 امرأة”، مؤكدا أن جميع الأسري المفرج عنهم “أصبحوا في أمان”.

وفي وقت سابق، أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أنه تم إحراز “بعض التقدم” في مفاوضات السلام مع أوكرانيا.

وقال لافروف في إفادة صحفية إن المحادثات مع أوكرانيا “يجب أن تستمر”، مبينا أن كييف “أظهرت تفهما أكبر بكثير” للوضع في شبه جزيرة القرم ودونباس، وبشأن ضرورة أن يكون وضعها “محايدا”.

صواريخ روسية

في المقابل، قال رئيس منطقة بولتافا الأوكرانية إن الصواريخ الروسية قصفت مدينتين في وسط البلاد في وقت مبكر من السبت ودمرت بنية تحتية ومباني سكنية.

وكتب دميتري لونين في منشور على الإنترنت “بولتوفا: قصف صاروخ إحدى منشآت البنية التحتية خلال الليل، كريمنشوك: العديد من الهجمات على المدينة في الصباح”.

وفي وقت لاحق، ذكر لونين أن ما لا يقل عن أربعة صواريخ أصابت منشأتين للبنية التحتية في بولتافا، في حين كشفت معلومات مبدئية أن ثلاث طائرات للعدو هاجمت المنشآت الصناعية في كريمنشوك، مشيرا إلى أنه لم تتوفر معلومات عن سقوط ضحايا.

طرد دبلوماسي

وعلى صعيد آخر، أعلنت بلغاريا عن طرد السكرتير الأول للسفارة الروسية، للاشتباه في تورطه في قضية تجسس، بعد أسبوعين على طردها عشرة دبلوماسيين آخرين.

وأعلنت وزارة الخارجية البلغارية أنه “يتوجب على السكرتير الأول للسفارة أن يغادر البلاد في غضون 72 ساعة”، فيما فتح الادعاء تحقيقا ضده بسبب “أنشطة استخبارية غير منظمة، على الأرجح لصالح روسيا الاتحادية”، وفق ما جاء في بيان.

وفي رد، أكدت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو سترد على طرد سلطات بلغاريا للدبلوماسي الروسي الذي يعمل في السفارة الروسية لدى صوفيا.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، في حديث لوكالة “نوفوستي”، إن رد الفعل “لدينا بدون تغيير، ونحن (حتما) سنرد”.

دعم أمريكي

إلى ذلك، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أنها ستخصص 300 مليون دولار إضافية على شكل “مساعدة أمنية” لأوكرانيا لتعزيز قدراتها الدفاعية.

وقال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي في بيان إن “هذا القرار يؤكد التزام الولايات المتحدة الراسخ بسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها دعما لجهودها البطولية لصد الحرب” التي تشنها روسيا.

 

اقرأ أيضا: ”الناتو” يحذر: الروس يعيدون تنظيم الصفوف لتكثيف العمليات

&…

ما هو تقييمك؟

أخبار ذات صلة

1 of 236